التربية والتعليم

الطليعة

سنة التطوع للنساء الشابات تحضيرا للتعليم الجامعي والاندماج في سوق العمل

سنة التطوع “الطليعة” هي عبارة عن عملية تحضيرية للنساء العربيات الشابات من أجل التعليم الأكاديمي والاندماج في سوق العمل. أكثر من 70% من خريجات البرنامج قد اندمجن في مؤسسات التعليم العالي. وتتطوع المشاركات في البرنامج على مدار أربعة أيام في الأسبوع في مدارس محلية، حيث يقمن بالإرشاد في صفوف الأول الابتدائي بشكل عام. وهن يشاركن في اليومين الإضافيين في برنامج تطوير القيادات وورشات العمل المرتبطة بالتحديات الاجتماعية المؤثرة على مجتمعاتهن. تمتلك الطليعة سبعة فروع إضافية في أرجاء البلاد وتشارك في إطارها 135 متطوعة

منظمة “شبيبة إجيك” الشبابية

ربط الأطفال والفتية من المجتمع العربي البدوي في النقب والبلاد

منظمة “شبيبة أجيك ” هي منظمة شبابية الأولى التي أسست في المجتمع البدوي, في المنظمة أكثر من 1,500 متطوع وما يقارب الـ 4,000 متدرب من المجتمع العربي في النقب. المنظمة معترف بها رسميا من قبل وزارة التربية والتعليم. وتتوسع لفروع إضافية في أنحاء البلاد مثل قلنسوة, كفر قاسم, شفاعمرو, عيلوط .. والمزيد . بالسنوات القريبة سيشتر بفعاليات المنظمة ما يقارب الـ 10,000 متدرب. 

بريدج-تِك

سنة تحضيرية “من المدرسة إلى عالم الوظائف والتشغيل” للشبان المتميزين من أبناء المجتمع البدوي.

يشكّل هذا المشروع نوعا من أنواع السنة الانتقالية من المدرسة إلى عالم التشغيل للشبان البدو، من خريجي المدارس الثانوية المتميزين المعنيين بتطوير حياة مهنية في عالم الهاي – تِك وفي الصناعة. في السنة الحالية، يشارك في هذا البرنامج 27 شابا وفتاة بدو. وعلى مدار أربعة أيام في الأسبوع يشارك الطلاب في دروس تحضيرية للحياة الأكاديمية، دورات تحضيرية لاختبارات البسيخومتري، وورشات قيادة؛ وفي أيام الخميس يقود الطلاب دروس إثراء علمية في المدارس المحلية في المجتمع البدوي. في خريف 2017 تم قبول جميع تلاميذ الدورة الأولى من هذا البرنامج في مؤسسات التعليم العالي. ومن المتوقع يتسع نطاق عمل بريدج -تِك  على مستويين ضمن برامج إضافية للطلاب في الجامعات، إلى جانب النشاطات الإضافية بالتعاون مع المدارس الإعدادية والثانوية.

جيل تكنولوجي

تطوير الخبرات الحاسوبية في أوساط تلاميذ المدارس الابتدائية البدوية وفي أوساط أولياء أمورهم

هدف هذا البرنامج هو تقليص الفارق في الخبرات التكنولوجية بين الأولاد البدو والأولاد اليهود في النقب. حيث يشارك الأهل والأطفال في البرنامج الذي يشمل 23 لقاء، حيث يحصلون على خبرات تكنولوجية في إطارها، ويقومون بتطوير تفكير تحليلي وقدرات تطوير ترتكز على العمل في مواجهة الحاسوب، والتشفير والبرامج. الحفل النهائي للسنة الدراسية يشمل مسابقة بين المجموعات المشاركة.

Scroll to top
Skip to content